reiboot

أعلنت جوجل عن هاتفها الجديد بيكسل 4، ورغم أن ما كشفت عنه لم يكن مفاجئًا حيث تسرب كل شيء تقريباً قبل الإعلان عنه حتى أن البعض اعتبره أسوأ إفشاء سر تقني في تاريخ الهواتف الذكية، لكن من الواضح أن جوجل كانت تهدف إلى استعادة مجدها القديم مع بيكسل 3، الذي جاء بأفضل كاميرا هاتف ذكي حينها. وبالفعل سارت جميع هواتف الاندرويد على نهجه وأصبح الكل يتنافس على الكاميرا خاصة استخدام الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة أي بالاعتماد أكثر على الخوارزميات والبرمجيات، حتى أن آي-فون XS أخذ من نفس المنبع الذي أضاف إلى أبل الكثير والكثير. وعلى الرغم من أن الآراء لا تزال متباينة فيما يتعلق بأي هاتف يحمل كاميرا أفضل، إلا أنه لا يزال آي-فون 11 برو الذي يتمتع بعدسة تليفوتوغرافي إضافية تفتقر إليها جوجل، يعتبر الأفضل وهذا سيتضح من خلال المقارنة التالية بين صور ملتقطة بآي-فون 11 برو وهاتف بيكسل 4، فلمن ستكون الغلبة؟

مقارنة بين كاميرا بيكسل 4 وكاميرا آي-فون 11 برو


تم تجاوز كاميرا بيكسل 3 بفارق كبير من قبل شركات أندرويد منافسه أمثال هواوي وسامسونج وحتى شاومي، لكن لم يكن هناك أدنى شك في أن آي-فون 11 برو كان سيضع معيارًا جديدًا للتصوير بالكامل، وبالفعل، مع نظام الكاميرا الثلاثية والتصوير الحاسوبي المتقدم وميزات مثل Deep Fusion و Night Mode، يتفق غالبية من راجع آي-فون 11 برو تقريبًا على أن الكاميرا الخاصة به هي أفضل كاميرا هاتف ذكي على الاطلاق.


العدسة في آي-فون 11 برو و بيكسل 4

جميع الصور الآي فون 11 برو على اليمين وبكسل 4 على اليسار

يشبه بيكسل 4 إلى حد كبير سابقه بيكسل 3، حيث لا تزال العدسة قصيرة أي ذات بعد بؤري أقصر والتي تعرف ايضا بالعدسة العريضة وأحيانا الواسعة، مقارنة بما تقدمه الموديلات الرائدة من ابل. بينما كان بيكسل 3 في العام الماضي عالق في عالم الكاميرا أحادية العدسة، فقد جاء بيكسل هذا العام بنظام عدسة مزدوجة مقابل العدسة الثلاثية الخاص بـ آي-فون 11 برو أي أن بيكسل 4 جاء متأخرا في تلك التقنية ربما كثيراً.

تتشابه المواصفات البصرية للعدسات الرئيسية على كلا الهاتفين الذكيين إلى حد ما، حيث تحتوي على ما يقرب من 12 ميجا بكسل، وتمتلك جوجل كاميرا 12.2 ميجا بكسل، وفتحات مماثلة f/1.7 و f/1.8 لبيكسل و آي-فون على التوالي.

إن دقة العدسة تليفوتو من جوجل أفضل قليلاً في الدقة عنها في أبل، وهذا ربما لأنها تأتي مع مستشعر 16 ميجابكسل، لكن الجدير بالذكر بأنها لا توفر سوى فتحة f/2.4 ضد f/2.0 الأوسع بشكل ملحوظ من أبل. وهذا يجعل  آي-فون 11 برو  قادرًا على تصوير لقطات تليفوتوغرافي أفضل في ظروف مظلمة، هذا بالاضافة إلى الخوارزميات التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة مثل Night Mode.

ما يفتقده بيكسل 4 ، على أية حال هو كاميرا ثالثة واسعة الزاوية جداً لأنها تمنح آي-فون 11  برو القدرة على التقاط صور جماعية ومناظر طبيعية أكبر، بالاضافة إلى ميزات التصوير الحاسوبي، نظرًا لأنه يمكن استخدام المحتوى الإضافي من العدسة الواسعة لتحليل الصور لأشياء مثل اهتزاز الكاميرا وإعادة الأجزاء المفقودة عند تدوير الصورة.


التصوير في بيكسل 4  و آي-فون 11 برو

بعد يوم واحد فقط من الإعلان عن هاتف بيكسل 4 الجديد الرائد من جوجل، قام Tom Verge’s Tom Warren بالسير عبر لندن ومعه آي-فون 11 برو  وهاتف بيكسل 4  جنبًا إلى جنب لالتقاط بعض اللقطات للمقارنة. وقام وارن بالتقاط كل الصور في نفس التوقيت من أجل جعل الصور متطابقة قدر الإمكان. كذلك تم تجنب أي إعدادات أو تعديلات على الكاميرا، فقط قام باستخدام الوضع الافتراضي.

يبدو أن آي-فون 11 برو  يعمل بشكل أفضل في ظروف الإضاءة المنخفضة؛ على الرغم من أن وارن اقترح أن بيكسل 4 يوفر ضوءًا أكثر توازناً وأقل تشبعًا في الصورة أعلاه، ونحن نعتقد أن آي-فون 11 برو  يبدو أفضل بكثير.

هنا آي-فون 11 برو يتفوق على بيكسل 4 من خلال تقديم المزيد من التفاصيل.

على الرغم من أن Warren يلاحظ أن بيكسل 4 يتحسن في تلك المنطقة بتفاصيل الوجه والبشرة، مما يدل على أن بعض التصوير الفوتوغرافي الحاسوبي يعمل جيدا هنا، إلا أن آي-فون 11 برو يبدو أنه أفضل حالًا أيضا.

أفادت تقارير أن بيكسل 4 يوفر دقة ألوان أفضل، على الرغم من أنه يميل نحو الألوان الأكثر دفئًا، ويختار التباين العالي في معظم اللقطات، في حين أن آي-فون 11 برو كان دائمًا أكثر تشبعًا بألوان.


يضيف بيكسل 4  أيضًا بعض التحسينات الجديدة للكاميرا مثل Live HDR +، وضوابط التعرض المزدوج، و Night Sight مع Astrophotography، ومع ذلك لم يجرِّب Warren على وجه التحديد أيًا من هذه الميزات لأن هدفه كان توفير نظرة سريعة مبكرة على إمكانيات الكاميرا الأساسية الخاصة بهاتف بيكسل 4. كما أنه لم يقارن الميزات الخوارزمية بشكل صريح مثل Night Sight و Night Mode ، واختار بدلاً من ذلك التركيز فقط على التصوير اليومي العادي.

وليس هناك شك في أن جوجل أجرت بعض التحسينات اللطيفة على الكاميرا في بيكسل 4، وعلى الرغم من أنها قد اكتسبت بعض التقدم على إخوانها في أندرويد، إلا أنها بالتأكيد لا تبدو رابحة ضد آي-فون 11 برو الاحترافي في هذه المرحلة حتى بالنسبة للتصوير الفوتوغرافي الأساسي غير العادي اليومي، كما أنه لم يؤخذ في الحسبان عدسة آي-فون الواسعة للغاية وإمكانات تسجيل الفيديو  4K بـ 60 إطارًا في الثانية مع النطاق الديناميكي الممتد.

تصنيف موقع DxoMark للكاميرات الآن ولم يتم اختبار 11 برو “ربما السبب هو عدم وصول تقنية deep fusion بعد وينتظر الموقع حتى تصدر لكي يكون التقييم شامل”

ترتيب الهواتف في التصوير الواسع Wide وهو تصنيف جديد جاري اختبار الهواتف عليه لذا فغالبية الهواتف لم تحصل على تقييم بعد.

ما رأيك في كاميرا بيكسل 4 مقارنة بآي-فون 11 برو؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

idropnews

مقالات ذات صلة