reiboot

بريدك الإلكتروني هو هويتك الأساسية في عالم الإنترنت، حيث يتيح لك الوصول إلى جميع حساباتك عبر الإنترنت وإدارة معاملاتك المالية والحفاظ على أمان معلوماتك والعديد من الأشياء الأخرى، ونظراً لأن الأمر حساس بدرجة كبيرة، فقد تتعرض لعملية احتيال تفقدك الكثير، لذلك من المهم ألا تعطي عنوان بريدك الإلكتروني الأساسي أو الخاص بك لأي شخص أو لأي موقع أو أي صفحات. والحقيقة هي أن أي مجرم إلكتروني يمكنه فعل الكثير ببريدك الإلكتروني إذا حصل عليه، بما في ذلك إلحاق الضرر بك أو بمن تعرف، في هذا المقال نذكر لك بعض الأشياء التي يمكن للهاكرز من خلالها استغلال بريدك الإلكتروني وإلحاق الضرر بك، وكيف تتجنب ذلك في النهاية.


يمكن للهاكرز محاولة الوصول إلى حساباتك الأخرى

بمجرد وصول شخص ما إلى بريدك الإلكتروني، يصبح من الأسهل كثيرًا محاولة الوصول إلى أي منصات وخدمات أخرى عبر الإنترنت قمت بالتسجيل فيها.

وإذا كنت تستخدم نفس البريد الإلكتروني لجميع حساباتك، فيمكن للهاكرز محاولة اختراق كلمات المرور الخاصة بك لمنصات أخرى، وهو أمر أسهل إذا كنت تستخدم نفس كلمة المرور في أكثر من مكان.

تخيل أن شخصًا ما لديه حق الوصول إلى جميع وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك وحساباتك المصرفية والحسابات الحساسة الأخرى التي لا تريد أن يطلع عليها أحد. بمجرد الحصول على بريدك الإلكتروني، قد يكون وصل بالفعل إلى منتصف الطريق للوصول إلى كل شيء آخر.


يمكنهم استغلال المصادقة الثنائية

توفر المصادقة ذات العاملين طبقة إضافية وقوية من الحماية، تساعد على منع الآخرين من الدخول إلى حساباتك عبر الإنترنت، ولكن ماذا يحدث عندما يتمكن شخص ما من استغلال هذه الميزة؟

افترض أن نظامًا أساسيًا عبر الإنترنت يرسل الرمز الثنائي إلى عنوان بريدك الإلكتروني للتحقق من هويتك. في هذه الحالة، يمكن لأي شخص لديه حق الوصول إلى حساب البريد الإلكتروني الخاص بك كسر ميزة المصادقة الثنائية بسهولة. حتى وإذا كنت تستخدم SMS أو تطبيقًا مصدقًا للرمز الثنائي الخاص بك، فإن طلبات إعادة تعيين كلمة المرور عادةً ما تذهب إلى بريدك الإلكتروني، وفي بعض الحالات تتضمن أيضًا طلبات لتعطيل المصادقة الثنائية تمامًا.

وعندما يدخل أحد الهاكرز إلى حساب بريدك الإلكتروني، فلن يواجهوا أي مشاكل في الوصول إلى جميع حساباتك الأخرى عبر الإنترنت.


يمكن للهاكرز جمع كل بياناتك

لدينا جميعًا الكثير من المعلومات الخاصة في حسابات البريد الإلكتروني الخاصة بنا، سواء كانت وسائط أو رسائل بريد إلكتروني خاصة أو بيانات مالية، فهناك الكثير مما قد لا ترغب في أن ينظر إليه الآخرون، خاصة مجرمي الإنترنت.

وإذا تمكن شخص ما من الوصول إلى كل هذه المعلومات، فمن المؤكد أنه سيجد طريقة لاستخدامها لأغراض خبيثة، قد يكون ذلك بسيطًا مثل بيع عناوين البريد الإلكتروني إلى جهات خارجية أو قد يكون استخدام هذه المعلومات لإلحاق الأذى بك بطريقة ما. في كلتا الحالتين، من الأفضل تجنب هذه المشكلات من البداية.


يمكنهم محاولة خداع أصدقائك وعائلتك

من الطرق الشائعة التي يستخدمها المحتالون للحصول على معلومات حساسة للأشخاص هي تقنية تسمى التصيد الاحتيالي. وهذا يعني أن المحتال ينتحل شخصية شخص آخر لمحاولة إقناع الناس بتقديم بياناتهم الشخصية أو حتى فتح محافظهم.

وإذا كان بإمكان شخص ما إرسال رسائل بريد إلكتروني من حسابك، فلن يكون لدى أصدقائك وعائلتك أي سبب للاعتقاد بأنك لست الشخص الذي أرسل البريد الإلكتروني. لن يتم تطبيق عوامل تصفية البريد العشوائي العادية إذا كانت الرسالة قد وصلت بالفعل من حساب بريدك الإلكتروني. هذا يعني أنهم قد يكونون على استعداد للإفصاح عن معلومات حساسة لا يمكنهم إعطاؤها لشخص غريب بطريقة أخرى.

وقد يحاول المحتال ابتزاز الأموال من المقربين إليك عن طريق انتحال هويتك والادعاء بأنك في ورطة وتحتاج إلى مساعدة فورية.

لا يؤدي ذلك إلى تعريض أصدقائك وعائلتك للخطر فحسب، بل قد يحصل المحتالون أيضًا على حسابات بريدهم الإلكتروني أيضًا، مما يزيد من انتشار المشكلة.


يمكن لهؤلاء الهاكرز ابتزازك

الهدف الأسمى للهاكرز، أن يقوموا بابتزازك بمجرد وصوله إلى حساب بريدك الإلكتروني. وإذا قاموا بتخزين جميع معلوماتك الخاصة في مكان ما، فمن السهل بالنسبة لهم التهديد بالكشف عن تلك المعلومات، أو الحصول على فدية، وهذا حدث مع شخص أعرفه جيداً. وإذا لم يكن لديك أي معلومات حساسة، إلا أن الأمر لا يخلوا من الإخافة والتهديد.


قد يتم قفل حساباتك الخاصة

سواء كان ذلك مجرد حساب بريدك الإلكتروني أو جميع حساباتك الأخرى عبر الإنترنت، إذا حصل مجرم الإنترنت على كلمة مرورك وبريدك الإلكتروني، فقد تفقد الوصول إلى حياتك الرقمية بأكملها في لمح البصر.

وإذا تمكن المحتالون من إعادة تعيين كلمات المرور الخاصة بك على جميع الأنظمة الأساسية المتاحة لهم، فستفقد فورا إمكانية الوصول إلى كل شيء. نحن لا نتحدث عن منصات التواصل الاجتماعي فحسب، بل نتحدث أيضًا عن أشياء مثل حسابات البنوك وغيرها، وبالطبع عنوان بريدك الإلكتروني الخاص.

ولن تفقد الوصول إلى حساباتك عبر الإنترنت فحسب، بل سيتمكن من انتحال هويتك.

علاوة على ذلك، إذا كان بإمكانهم استخدام هذا للوصول إلى معرف أبل الخاص بك، فيمكنهم أيضًا مسح جميع أجهزتك عن بُعد، ومحو نُسخ iCloud الاحتياطية أيضًا. قد يبدو هذا بعيد المنال، لكن تم القيام به من قبل. يمكن محو وجودك الرقمي بشكل تام.


قد يتم تدمير سمعتك

قد يكون هذا المحتال شخصاً يحمل الضغائن ضدك، بمجرد حصوله على بريدك الإليكتروني، سيحاول إيجاد أكثر من طريقة لإلحاق الضرر بك وبسمعتك، مثل إرسال رسائل بريد إلكتروني غير لائقة إلى زملائك في العمل أو قد يكشف عن معلومات خاصة لأصدقائك وعائلتك، فهناك العديد من الطرق التي يستخدمها لتدمير سمعتك وعلاقاتك وحتى حياتك العملية.


كيف تتجنب كل هذه المشاكل

هناك بالفعل العديد من الطرق لتجنب التعرض للقرصنة أو الاحتيال دون الكثير من المتاعب أو الجهد، ولكن إليك بعض التوصيات العامة:

◉ توقف عن إعطاء عنوان بريدك الإلكتروني لأي أحد لا تعرفه أو تقدمه لأي موقع لا تثق فيه. سواء كان ذلك عبر الإنترنت أو في الحياة الواقعية. يمكنك استخدام عناوين بريد إلكتروني مختلفة لأنظمة أساسية مختلفة، وبهذه الطريقة، سيكون عنوان بريدك الإلكتروني الخاص آمنًا، ويمكنك إخبار الأشخاص بعنوان بريدك الإلكتروني العام دون القلق كثيرًا.

◉ تعزيز كلمات السر الخاصة بك. استخدم كلمات مرور مختلفة لمنصات مختلفة على الإنترنت، وحاول جعلها معقدة قدر الإمكان. وجرب استخدام الأحرف الكبيرة والأرقام الصغيرة والرموز في كلمات المرور الخاصة بك. واعلم أنه قد يكون من الصعب تذكر كلمات المرور الأطول، ولكن هناك بعض برامج إدارة كلمات المرور الرائعة التي ستحافظ على أمان جميع كلمات المرور الخاصة بك في مكان واحد، كما أن بعضها يساعدك في استخدام عناوين البريد الإلكتروني العشوائية أيضًا.

◉ وإذا أردت أن تكون أكثر أمانا، فاستخدام المصادقة ذات العاملين. سيكون من الأفضل إذا قمت بإعداده لتلقي الرمز الخاص بك على هاتفك الشخصي، لذلك لن يتمكن أي شخص غيرك من الوصول إليه، ولكن تجنب استخدام الرسائل القصيرة إذا استطعت، لأن ذلك عرضة لهجوم تبديل بطاقة SIM.

◉ استخدم تطبيق المصادقة الذي ينشئ الرموز على جهازك، أو الأفضل من ذلك،استخدم مفتاح أمان مادي لحساباتك الحساسة.

◉ أخيرًا وليس آخرًا، تجنب المواقع المشبوهة. في بعض الأحيان، نقرة واحدة هي كل ما يتطلبه الأمر لشخص ما للحصول على بريدك الإلكتروني وكلمة المرور على أحد هذه المواقع.

على الرغم من عدم وجود طريقة مثالية لحماية نفسك تمامًا من مجرمي الإنترنت، فإن الخطوات المذكورة أعلاه ستساعدك كثيراً. وقد يجدون دائمًا طرقًا جديدة لمحاولة مهاجمة الأشخاص، لكن يجب عليك عدم تسهيل الأمر عليهم.

هل تعرف نصيحة لوقاية أنفسنا من الهاكرز؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

idropnews

مقالات ذات صلة