reiboot

أعلنت أبل عن موعد مؤتمر الكشف عن الآي فون القادم وهو يوم الثلاثاء القادم 10 سبتمبر وسط تضارب التوقعات ما بين متفائل وغير ذلك، فالكل يريد أن يعلم ماذا ستكون مواصفات الآي فون القادم؟ وهل سيواصل سلسلة النجاح التي استمرت منذ عام 2007 وجعلت الآي فون أشهر هاتف في العالم؟ وفي هذا المقال نستعرض مؤتمرات الآي فون ونستقرئها سوياً محاولين معرفة أسلوب شركة أبل لنتوقع المؤتمر الجديد.

مؤتمر 2007 والآي فون الأول

كشف ستيف جوبز عن الآي فون الأصلي في 9 يناير 2007 وعرف العالم شكل الجهاز الجديد الذي أعطته أبل شعار “إنه فقط البداية This is only the beginning” وكأنها كانت تعلم أنه هذا الجهاز سوف يغير العالم وفي مؤتمر WWDC 07 أعلنت أبل عن موعد توافره وباقى التفاصيل الخاصة به ، ونلاحظ في دعوة المؤتمر التي تظهر صورتها في أعلى أن أبل تريدك أن تتذكر هذه الأيام (أيام المؤتمر) لأنها لن تنسى.


مؤتمر 2008 والآي فون 3G

إذا كان الآي فون الأصلى هو من بداية قصة النجاح فإن الآي فون 3G هو من سطر اسم الآي فون عالمياً وجعل كل من في العالم يعلم هذا الجهاز الجديد، وتم الكشف على الجهاز في يوم 29 يونيو أول أيام مؤتمر WWDC 08 وجاء الهاتف بشعاريين شهيرين وهما ” الآي فون الذي تنتظره ، أول هاتف يهزم الآي فون” وتميز الجهاز بالتالي:

  • تغير شامل في شكل الهاتف.
  • دعم شبكات ال 3G في الهاتف.
  • أول هاتف يتم تسويقه عالمياً بشكل واسع ويصل الشرق الأوسط.
  • حقق مليون جهاز مبيعات في أول أسبوع.
  • بدأ البيع في 11 يوليو.

مؤتمر 2009 والآي فون 3GS

في مؤتمر WWDC 10 كشفت أبل عن الآي فون 3GS والذي يعتبر حالياً أطول هاتف في العالم يحصل على دعم وترقية نظام وهو أيضاً لا يزال يباع حتى اليوم، الهاتف لم يختلف شكله عن الجهاز السابق له “3G” لكن أبل اهتمت بشكل كبير بأداء الجهاز حيث جاء ذلك في شعار الهاتف الذي كان “أسرع وأقوى آي فون حتى اليوم” وتميز الجهاز بالتالي:

  • زاد سرعة المعالج بنسبة 50%.
  • زادت سعة الذاكرة 100%.
  • طورت أبل الكاميرا لتصبح 3.2 ميجا.
  • أضافت أبل الأوامر الصوتية.
  • توفير سعة تخزينية 32 جيجا لأول مرة.
  • توافر الجهاز للبيع في 19 يونيو أي بعد 12 يوم من الإعلان عنه.

 مؤتمر 2010 والآي فون 4

يعتبر الآي فون 4 نقطة فارقة ليس فقط في تاريخ الآي فون لكن في تاريخ الهواتف ككل حتى أن أبل نفسها أختارت شعار للهاتف “هذا يغير كل شيء مرة أخرى” وهى تقصد أن هذا الهاتف سوف يعيد صياغة منظور المستخدمين نحو الهواتف الذكية بشكل جديد مثلما فعل الآي فون الأول. وقد سبقت أبل كل شركات الهواتف بتقديم شاشة عالية الجودة “الريتنا” وتميز الهاتف بالتالي:

  • تغيير تصميم الهاتف تماماً وجعله أقل سمكاً 24%
  • مضاعفة المعالج والذاكرة.
  • تقديم خدمة الفيس تايم.
  • كاميرا 5 ميجا بيكسل.
  • شاشة ريتنا فائقة الجودة.
  • حقق 600 ألف جهاز مبيعات في اليوم الأول.

مؤتمر 2011 والآي فون 4S

 

خالفت أبل في عام 2011 كل التوقعات ففي البداية لم تكشف عن الهاتف في مؤتمر WWDC كما كان معتاداً من قبل، وأيضاً طالت الفترة الزمنية بين هذا الجهاز وسابقه ووصلت إلى 15 شهر تقريباً وبعد ذلك جاء المؤتمر محبطاً لكل من شاهده حتى أن ستيف جوبز توفى في اليوم التالي للمؤتمر :D، الجهاز جاء مماثل لشقيقه السابق تقريباً وتميز بالتالي:

  • زيادة سرعة المعالج.
  • إضافة المساعد الشخصي سيري.
  • تقديم سعة 64 جيجا لأول مرة وإلغاء سعة 8 جيجا.
  • كاميرا 8 ميجا بيكسل.
  • حقق 4 مليون جهاز مبيعات في أول 3 أيام.

الفريد في هذا المؤتمر هو تصميم الإعلان والذي جاء جذاب وذكي للغاية كما نشاهد في أعلى فوق أيقونة التاريخ الرابع من أكتوبر الذي يوافق يوم الثلاثاء، وبعدها أيقونة الوقت الساعة العاشرة، وبعدها أيقونة المكان، ثم أيقونة الهاتف وعليها واحد وكان يرمز أن هناك هاتف واحد فقط جديد.


مؤتمر 2012 والآي فون 5

كان المؤتمر التي انتظره الجميع، وحدث في يوم 12 سبتمبر، وكان إعلان المؤتمر واضحاً للغاية فظل رقم 12 يرسم على الأرض رقم 5 الذي يشير للآي فون الخامس. وقد جاء الجهاز بتصميم أكثر نحافة وأخف وزناً بشكل كبير، وأبرز مواصفاته هى:

  • تصميم جديد للهاتف يزيد من حجم الشاشة إلى 4 بوصة.
  • دعم شبكات الجيل الرابع.
  • تحسينات في الكاميرا وزيادة سرعة الجهاز والذاكرة.
  • تغير في حجم مقبس الهاتف وكذلك موضع كابل الصوت.
  • حقق مبيعات 5 مليون جهاز في أول 3 أيام.
  • بدء بيع الجهاز في يوم 21 سبتمبر الجاري.

مؤتمر 2013 توقعات وآمال

ينتظر الجميع مؤتمر هذا العام بشعف كبير لمشاهدة الآي فون 5C وأيضاً 5S وربما ينتظر البعض النسخة الأقل ثمناً بشكل أكبر من المرتفعة لأنها ستكون المرة الأولى التي تقدم أبل أكثر من آي فون، ويتوقع أن تقدم أبل في مؤتمرها يوم 10 الآي فون 5S أو 6 طبقاً لتسمية أبل، ويتوقع أن تعقد أبل مؤتمراً يليه بساعات في الصين للكشف عن 5C. أما عن مواصفات الآي فون فستكون كالتالي:

  • معالج A7 بسرعة أكثر 31% عن السابق له.
  • توفير نسخة 128 جيجا.
  • توفير اللون الذهبي والجرافيت.
  • كاميرا 13 ميجا بيكسل وزيادة الكاميرا الأمامية إلى 2 ميجا وربما تصوير 1080p.
  • توفير البصمة لحماية الجهاز.
  • توفير مزايا أخرى مفاجئة خاصة للجهاز لضمان توزيعه.

أما عن الآي فون 5C فيتوقع أن يكون بسعر 399$ وبعدة ألوان، ويكون بمواصفات خليط ما بين مواصفات الآي فون 5 والآي فون 4S. كما سيضم المؤتمر عدة أمور أخرى مثل:

  • الكشف عن النسخة النهائية لـ iOS 7 وتكون متوفرة للتحميل في 18 سبتمبر.
  • توفير الآي فون للبيع في 20 سبتمبر.
  • الكشف عن النسخة الأخيرة من نظام ماك 10.9 وستكون متوفرة للبيع في أكتوبر القادم.
  • تحديث بعض أجهزة أبل مثل الماك بوك الريتنا  أو برو وميني وغيرهم.

تعليق آي-فون إسلام عن مؤتمرات أبل:

هناك طريقة عمل لشركة أبل تطبقها في جميع أجهزتها سواء آي فون أو آي باد أو حتى آي بود تاتش أثناء تحديث الجهاز وهى تحسينات في الجهاز بالإضافة إلى طرح ميزة واحدة أساسية في كل جهاز وتسويقه اعتماداً عليها وكانت الميزة كالتالي:

  • الآي فون الأول : جهاز لم يكن موجود سابقاً.
  • الآي فون 3G : دعم شبكة 3G.
  • الآي فون 3GS : تحسينات في سرعة الجهاز ككل بشكل واضح.
  • الآي فون 4 : شاشة الريتنا.
  • الآي فون 4S : المساعد الشخصي سيري.
  • الآي فون 5 : الحجم الجديد.
  • الآي باد الأول : بداية الآي باد.
  • الآي باد 2 : مضاعفة السرعة وإضافة كاميرا.
  • الآي باد 3 : الشاشة الريتنا.
  • الآي باد 4 : تحسينات شاملة في سرعة الجهاز ومواصفاته.
  • الآي باد ميني: الحجم الصغير.

لكن الزمن قد تغير وهناك منافس شرس يدعى أندرويد وآخرون يسعون للمنافسة والعودة القوية للملعب سواء الويندوز فون أو بلاك بيري أو الأوبنتو وفاير فوكس وغيرهم. فهل ستكفي ميزة واحدة مجهولة لنا حالياً -يقال البصمة- أن تهزم كل هذه الأنظمة أم أن أبل ستتنازل عن عنادها وستقدم عدد كبير من المزايا الرائعة.

هل أبل أصبحت تقليدية فيسهل توقعها؟ أم أن كثرة اهتمام المحللين بها جعلهم خبراء في أبل؟ شاركنا رأيك وأخبرنا توقعاتك للهواتف الجديدة؟

مقالات ذات صلة