reiboot

أنتهى مؤتمر آبل ومعظم ما توقعناه حدث، فقط خدمة Mobile Me لم تصبح مجانية، لكن مازال هذا الإحتمال قائم. في هذا المؤتمر تم التركيز علي الهاتف الجديد, والذي اطلق عليه (iPhone 4) آي-فون 4

  • في عام 2007 تم تقديم اول هاتف iPhone وقد غير مجري الهواتف المحمولة
  • في عام 2008 تم تقديم iPhone 3G ومتجر البرامج
  • في عام 2009 تم تقديم iPhone 3GS بسرعة مضاعفة عن الهواتف السابقة
  • في عام 2010 ها هو iPhone 4, عودة للبداية وتغير مجري الهواتف المحمولة مرة أخري

* أبعاد الأي-فون 4 وشكله الجديد
ما يميز الأي-فون الجديد هو ان سمكه اقل بـ 24% من الأي-فون السابق ويخبر ستيف جوبز انه ارفع هاتف ذكي في العالم.

 

الهاتف متاح بلونين أسود بالكامل او أبيض بالكامل. ومن الخلف زجاج تماماً مثل الواجهة وهذا رائع (طبعاً بغض النظر عن البصامات) لكن كل من قام بحمله أخبر ان الشعور بالجهاز جيد ومريح وتشعر انه قيم حين تحمله بسبب تماسك تصميمه.

1- الشاشة عالية الدقة.
يقول ستيف جوبز, ان شاشة الأي-وفن الجديد لأول مرة تكون في هاتف محمول وهذه التكنولوجيا الجديدة للشاشة ذات الدقة الكبيرة 640×960 والتي تسمي Retina Display تعتبر ثورة في عالم التقنية. اذاً ما يميز تكنولوجيا ال Retina Display؟, دعنا نشرح شيئ بسيط عن الشاشات, دقة الشاشة لا تقاس فقط بعدد ال Pixels او النقاط وانما تقاس بعوامل كثيرة منها عدد النقاط علي البوصة وهذا ما يسمى ال DPI. شاشة الأي-فون الجديد تعمل بدقة 326dpi وتقاس ايضاً كفائة الشاشات بدرجة السطوع ودرجة سطوع شاشة الأي-فون الجديدة 800:1 وتعمل بتكنولوجيا IPS و ال LED. طبعاً كل هذه المصطلحات لا تعني الكثير لك ولكن ما سيعني لك هو ان شاشة الأي-فون الجديد أفضل شاشة جهاز محمول حتي انها أفضل من شاشة الأي-باد نفسه, وربما ستكون العامل الرئيسي لشراء الهاتف.

2- الزجاج المستخدم في الهاتف
الأي-فون الجديد لا يأتي فقط بزجاج من الأمام ولكن في الخلف ايضاً, هذا الزجاج ليس زجاج عادي بل هو نفسه المستخدم في الطائرات الهليكوبتر والقطارات السريعة اقوي ثلاثين مرة من البلاستك ومقاوم تماماً للخدش. "لا تستهين بأبل حين تتكلم عن جودة التصنيع :)"

3- تقنية ال Gyroscope أو جهاز حفظ التوازن
كما تعرف الأي-فون مميز بأحساسه بحركة الجهاز, فهذه الألعاب المنتشرة في متجر البرامج أغلبها يعتمد علي حساس مقياس التسارع أو ال Accelerometer, هذا الحساس يعرف حركة جهازك عند امالته في أربع أتجاهات يمين و يسار وأمام وخلف. اذاً ما هذا ال Gyroscope؟ تقنية ال Gyroscope معروفة أكثر في الطائرات هذا الجهاز يشعر بتوازن الطائرة ويمكنه نقل حركة الطائرة للحاسب حتي يقوم الحاسب بالمحافظة علي توازن الطائرة, الأن الأيفون يشعر بأقل حركة تقوم بها عليه وبدقة كبيرة جداً فاذا ادرت الجهاز او اسقطه او حركته بزاوية, سوف يتعرف علي وضعه ويقوم بإيصال هذه الوضعية لبرامج الأي-فون والألعاب لتستفيد منها. تخيل ما سيتمكن المبرمجون من فعله بهذه التقنية.

3-كاميرا جديدة 5 ميجا بيكسل وفلاش.
يخبر ستيف جوبز انه من الصعب جداً الحصول علي صورة نقية وفي نفس الوقت المحافظة علي سمك قليل للكاميرا. لكن تمكن مهندسين آبل من حل هذه المشكلة بأستخدام تقنية ال Illumination Sensor وهو حساس للضوء بتقنية خاصة تجعل الصور رائعة وقريبة من صور الكاميرات الإحترافية هذا علاوة علي الفلاش بتقنية ال LED حتي يمكن التقاط الصور في ظروف إضاءة منخفضة.

4-تصوير فيديو بدقة HD
الفيديو في الأي-فون الجديد خرج من دائرة التصوير التقليدي واصبح الأن يمكن استخدامه بأحتراف. كاميرا الأي-فون تصور فيديو بدقة عالية جداً HD وايضاً الفلاش يعمل مع تصوير الفيديو في ظروف الإضاءة المنخفضة لتحصل علي جودة تحاكي كاميرات تصوير الفيديو الإحترافية. أيضاً يمكنك تصوير نفسك بالكاميرا الأقل دقة المثبتة في الأمام.

في النهاية أستخدم برنامج iMovie بأمكناته الرهيبة والذي سوف يصبح متاح في متجر البرامج قريباً وقم بتحرير ملفات الفيدو ليخرج بشكل محترف.

5-مفاجأة آبل المكالمات المرئية FaceTime
هذا ما كان متوقع مع وجود كاميرا امامية, الأن يمكنك التحدث الي اصحاب هواتف الأي-فون 4 الأخري عن طريق الفيديو. لكن هذه الخاصية مخيبة قليلاً للأمل وذلك لأسباب عديدة. يجب ان يكون الهاتف الذي تتصل عليه آي-فون 4 ويجب ان يكون متصل بشبكة واي فاي وانت كذلك. هذه قيود كثيرة علي تقنية ليست بجديدة. نحن نعلم انها مع الأي-فون سوف تعمل بشكل رائع لكن لماذا لا تتم عن طريق ال 3G ولماذا لا تتم مع هواتف اخري لديها نفس الإمكانية؟ أعتقد ان هناك حدود تقنية كانت عقبة امام آبل. ونأمل في تحديث يوقف هذه العقابات.

6-معالج آبل A4
هذا هو المعالج نفسه المستخدم في الأي-باد وطبعاً فرق السرعة بين الأي-باد والأي-فون واضح. الأن هذا المعالج يعمل علي الجيل الجديد من الأي-فون وايضاً يوفر في إستهلاك البطارية.

7-بطارية الهاتف أفضل
قامت آبل بأستخدام مكونات اصغر في الهاتف وهذا ادي الي زيادة مساحة البطارية وبالتالي مدة اطول لأداء المهام. بالطبع من أكبر عيوب الأي-فون البطارية ولا يمكن حل هذه المشكلة نهائياً الا بتغير تكنولوجيا الطاقة. وحتي ذلك الوقت آبل دبرت لك بضع ساعات إضافية. الأن مدة الكلام المتواصل 7 ساعات بدل من 5 ساعات في هواتف 3GS و 14 ساعة اذا كانت تقنية ال 3G مغلقة مقارنة ب 12 ساعة في الأي-فون 3GS. الفارق ليس كبير جداً ولكن أفضل من الوضع الحالي.

8-مايكروفون أخر وخاصية الغاء الضوضاء
تقنية الغاء الضوضاء ليس جديدة وقد قدمتها العديد من الهواتف في السوق, لكن اكيد مع أي-فون ستعمل بشكل أفضل. هذه التقنية تحتاج الي مايكروفون اخر في اعلي الهاتف ليسمع اصوات الخلفية ويقارنها بصوتك ثم يقوم بالغاء الضوضاء ويجعل صوتك اكثر نقاء للمستقبل.

9-هيكل الهاتف المعدني والتصميم الذكي
بالطبع لاحظتم الفواصل في هيكل الأي-فون الخارجي. تقول أبل ان هذه الفواصل ضرورية لأن هيكل الهاتف نفسه يعمل كهوائي لألتقاط إشارت شبكة الجوال و شبكة الواي فاي والبلوتوث. وعلي ما يبدو انه هناك أكثر من هوائي ويجب الفصل بينهم بهذه الفواصل العازلة. مع هذا الحجم الكبير لمستقبلات الإتصال الاسلكية سيكون بالطبع الإستقبال أفضل كما هو مع الأي-باد الذي يستخدم نفس التقنية.

شيئ أخير, قامت آبل بعمل أغطية للهاتف تباع علي حدة وتتكون من مزيج بين البلاستك والمطاط وتأتي بعدة الوان.

هذه هي الخواص المميزة في الأي-فون 4 الجديد. فهل أعجبك الهاتف الجديد؟

متي سيكون متاح للبيع؟

سيتم بيعه للجمهور يوم الخميس 24 يونيو في 5 بلدان: أمريكا، فرنسا، ألمانيا، بريطانيا، واليابان كما سيتم بيعه في 18 بلد إضافي (البلاد العربية ليست منها) في الشهر القادم يوليو وفي الغالب باقي البلدان ومنها البلاد العربية في شهر أغسطس

كم سيكون سعره؟

نحن لا نعرف سعره الا في أمريكا وسيكون 599$ لل 16 جيجا و 699$ لل 32 جيجا وهذا طبعاً بدون عقد او التزام وسيكون مغلق علي أمريكا شبكة AT&T. من المتوقع ان يكون سعره في البلاد الأخري قريب من سعر ال 3GS وقت صدوره.

 

تكلمنا فقط عن خواص الهاتف الجديدة ومكوناته ولم نتكلم عن خواص الفيرموير 4 الجديد لأننا تكلمنا عنها في مقال سابق. الأن لم يعد نظام تشغيل الأي-فون يسمى iPhone OS او نظام تشغيل الأي-فون. ولكن اصبح أسمه iOS, وهذا كان طبيعي لأن نظام التشغيل لم يعد خاص فقط بالأي-فون واصبح للأيبود تاتش والأيباد ونتوقع قريباً اجهزة اخري مثل ال iTV تعمل بنفس النظام.

مرحباً iOS (أي أو أس), الأن في موقع آي-فون إسلام سوف نقوم بالغاء كل الكلمات الأخري مثل نظام تشغيل الأي-فون و الفيرموير وسنكتفي بكلمة iOS وبذلك يعلم اصحاب الأجهزة غير الأي-يفون اننا نتحدث عنهم ايضاً. وربما نقوم بعمل موقع جديد نسميه iOSislam.com فهذا الأسم أشمل وايضاً رائع :)

ال iOS 4 سيكون متاح يوم  21/06/2010 وستتمكن من تنزيله وترقية هاتفك اي كان, لكن الأي-فون الأول والأيبود تاتش الأول لن يكون لهم اي تحديثات. ايضاً اذا كان جهازك أيبود تاتش سوف ترقي جهازك مجاناً علي غير عادة آبل لأجهزة الأيبود تاتش.


* كلمة أخيرة
آبل تفعلها ثانية وتقدم لمنافسيها حاجز جديد من الإتقان والإبداع والكفائة وعليهم هذه المرة ان يتخطوا هذا الحاجز اولاً قبل ان يطلقوا هاتف جديد ويسموه قاتل الأي-فون (iPhone Killer). أعتقد ان منافسين آبل يكرهون هذه الشركة ليس لأنها شركة منافسة ولكن كونها تجبرهم علي الأفضل وعلي الإبداع ومحاولة اللحاق بها. آبل تحرج الشركات المنافسة مع زبائنهم وفي الماضي كانت الشركات المنافسة تتحجج بعدم دعم أجهزة آبل لخاصية معينة او شيئ معين حتي تقنع زبائنها ببضاعتهم، ولكن آبل تفوت عليهم هذه الفرصة يوم بعد يوم، حتي ان أي ميزة تعيد صياغتها أبل نراها وكأننا نراها لأول مرة. فالتحدث عن طريق الفيديو ليست خاصية جديدة علي العالم بل هو اختراع اقدم من الأي-فون نفسه ولكن حين تقدمه آبل نشعر كأننا لم نراه من قبل, لماذا؟ لأن آبل تهتم بالتفاصيل, تهتم بكل صغيرة وكبيرة وتجعل من التقنية متعة في الأستخدام وحتي ان كان هناك قيود فأنت لا تشعر بهذه القيود الا بعد ان تزيلها آبل وتقدمها لك علي انها ميزة جديدة فتتقبلها وتشعر نفس الشعور, كيف كان حالي قبل هذه التقنيةَ! آبل الأن اصبحت قيمتها السوقية أكبر من مايكرسوفت بعد ان كانت سوف تعلن أفلاسها فقط قبل أعوام قليلة وحتي تصبح آبل كما هي الأن ثابرت وعملت بجد وما نراه هو نتيجة هذا العمل والإتقان.

مقالات ذات صلة