أعلنت فودافون مصر "فجأة" بدأ بيع الأي-فون 4 من الساعة 12:00 في منصف الليل فقط في ثلاث فروع في كل مصر…

وها هو اخونا وصديقنا العزيز احمد الحسيني يحكى لنا تجربته في شراء أي فون 4 من فودافون مصر فرع المهندسن

حبيت اشاركم واشارك اخواني متابعين الموقع ليلة نزول الأي فون4  الي مصر وتوزيعه من قبل فودافون.

توجهت الي فرع شهاب بالمهندسين الساعة 12 الا ربع, وفوجئت بالكم الكبير من المتواجدين هناك في ذلك الوقت المتاخر نسبيا.

عند دخولي اعطوني ورقه عليها رقم وكتوب بخط اليد, والورقة عبارة عن قصاصة لاتنم عن اي  تنظيم او حسن ادارة! وكان هذا المشهد من الداخل

نوجهت مباشرة علي احد الموظيف وسالته عن الفيس تايم, قالي "تقصد مكالمات الفيديو" قلتله "نو نو الفيس تايم, مش مكالمات الفيديو" قالي "ايوة ايوة عارفه, شغال طبعا عندنا, بس علي الواي فاي" قلتله" دا كلام جميل جدا, بس ممكن اجربه وانا هنا معاكم" قالي "طبعا طبعا"

بدون سابق انذار اطفات جميع الانور, وبعد ثوان اضيئت جميعا! واعتذرت موظفة بان الجميع قد دخل الاستور وكان يجب ان يكونو بالخارج والانوار مطفأه ثم يدخلون واحد تلو الاخر … سوء تنظيم!

بعدها بدأ الترحيب بالضيوف, وعلي غرار ما قامت به فودافون القطرية, قام العاملون بتوزيع التفاح –الاحمر- علي المتواجدين

وطبعا المصريين هم ابو الكرم, فزادو علي التفاح بعض المقبلات

بدات الاعداد تزداد وبدأ ايضا توزيع الاي فون 4 علي كل من حصل علي الورقه المعابه

وكانت المفاجات الواحدة تلو الاخرى : لا يوجد 32 جيجا وسيتم توفيره خلال تلات اسابيع من الان

الفيس تايم غير موجود كما هو واضح من الاي فون4 الديمو بالاستور

ثم البامبر المجاني (التقليد الصيني) الذي توزعه فودافون مجاناً مع الهاتف

سعر الأي فون 16 جيجا 4666 جنيه والفيروير علي الاجهزة ليس 4.1 وانما 4.0.2 و التنشيط يتم داخل الفرع حتي يضمنو ان الجهاز يعمل بنجاح!

وانتهت الليلة علي ذلك
شكرا لكم احمد الحسيني
 


شكراً احمد على نقل تجربتك, فيما يبدو انك لم تكن منزعج منها واعتقد السبب هو عدم الإقبال الكبير فأضعاف أضعاف هذه الاعداد كانت في السعودية ويعتبر الإقبال في يوم الافتتاح قليل جداً والسبب اما التوقيت المتأخر او عدم اقبال المستخدم المصري علي الأي-فون 4.

على اي حال بدورنا توجهنا الي فودافون فرع المرغني, وشاهدنا معظم ما شهدت تقريباً

الحقيقة انا لا اعتبر هذا زحام مقارنة بما حدث في بلاد اخرى, واعتقد ان الجميع سوف يعود منزله ومعه أي-فون 4

بالطبع شاهدت التفاح, لكن هل تكفي سبع تفاحات الجميع :) علي اي حال فكرة المقبلات كانت رائعة.

تأكدت منذ اللحظة التي رأيت فيها ورقة الإعلان عن الأي-فون 4 ان الهاتف لن يدعم خدمة الفيس تايم

لم تذكر ميزة الفيس تايم في اي مكان وكأنها غير موجودة اصلاً, برغم اصرار العاميلن في خدمة العملاء ان الهاتف يدعم خدمة الفيس تايم.

لكن حين سألنا السؤال الصعب "اذا كان الهاتف يعدم الفيس تايم لماذا لا يتم ذكره في  ورق الإعلان؟". لم يستطيع الإجابة احد. وبدورنا  توجهنا لمخاطبة المسئول عن الفرع الذي بدوره لم يفهم اي سؤال من اسئلتي فوجهني الي مسؤول التسويق للهواتف المحمولة، فأجاب ان تقنية ال VOIP ممنوعة في مصر فكيف نعلن عن شيئ ممنوع! الحقيقة لم اقتنع بكلامه فهناك العديد من الهواتف التي بها دعم لبرتكول ال VOIP هذا اذا استطعنا ان نطلق علي الفيس تايم VOIP وهناك برامج مثل Skype و Fring ايضاً تدعم بروتكول VOIP، ثم انتقل الحديث الى ان الخدمة تم منعها لأنها سوف تؤدي الي خسائر بسبب مجانية المكالمة، ايضاً لم اقتنع بذلك فلماذا تقبل بلاد اخرى الخسارة مثل امريكا وكل اوربا بالموافقة على الفيس تايم حتى فودافون نفسها لماذا قبلت الخسارة في بلاد اخرى ولم تقبل الخسارة في الوطن العربي!

يبدوا ان الحديث معهم لن يجدى… ولن نفهم لماذا تم منع الفيس تايم في الوطن العربي! الحقيقة لغز يحتاج الي تفسير, هل بسبب الحكومات ام شركات الإتصال ام أبل نفسها. فأبل تقول شركات الإتصال طلبت ذلك وشركات الإتصال تقول أبل منعت بدون سبب. والضحية المستخدم العربي الذي لا يملك قراره حتى في التقنية.

لكن علمنا ان هناك الكثير من المستخدمين في بلاد عربية مثل قطر والسعودية قاموا بارجاع الهواتف وشراء هواتف من بريطانيا ودول اخرى, لأنه فيما يبدو ان حظر الفيس تايم هو علي رقم السريال الخاص بأجهزة الوطن العربي وتم الحظر فقط منذ الفيرموير 4.1, لذلك احذر كل من اشترى جهاز من الوطن العربي لا ترقى الي الإصدر 4.1