reiboot

يعتبر حساب الآي تيونز الأمريكي هو الأكثر انتشاراً حول العالم، ويرجع ذلك لعدة أسباب؛ منها انتشار كروت الآي تيونز الأمريكية وتوفر بعض التطبيقات والألعاب في المتجر الأمريكي قبل أي متجر آخر، لذا فهناك ملايين المستخدمين لديهم أكثر من حساب، لكن هذا الأمر له أضرار لأنه أحياناً ما ينتج عنه تكرار شراء التطبيقات. فكيف يحدث هذا الأمر وهل يمكن تفاديه؟


لتوضيح كيف تحدث المشكلة نفترض أن لديك حسابين؛ أحدهما سعودي والآخر أمريكي، وأنت تضع الحساب السعودي بشكل دائم في جهازك وتستخدم الأمريكي لتحميل العروض، فأحياناً تقوم بتحديث تطبيق قمت سابقاً بشرائه من حسابك الأمريكي فتفاجأ أنك اشتريته مرة أخرى من الحساب السعودي. السبب في ذلك أن سيرفرات أبل ترى أن هذا التطبيق غير موجود في حسابك الحالي “السعودي”، وتظن أن طلب التحديث هذا هو طلب شراء فتقوم بشرائه لك في حسابك السعودي.

ولكي نميّز بين ما إذا كان سيقوم بعملية شراء لا تحديث، لاحظ أن نظام iOS 6 لا يسألك عن كلمة المرور للحساب المسجل في الجهاز عند تحديث التطبيقات، فمثلاً إذا كان لديك تطبيقات محملة من الحساب الأمريكي والسعودي، فعند صدور تحديث سيقوم جهازك بتحديث التطبيقات المحملة من الحساب المسجل (السعودي) وسيسألك عن كلمة المرور للحساب الغير مسجل (الأمريكي)، أما إذا كنت مسجلاً الحساب السعودي وفوجئت أثناء التحديث أن النظام يسألك عن كلمة المرور للحساب السعودي، فاعلم أنه يطلب كلمة المرور لشراء التطبيق لا لتحديثه. وهنا قم برفض كتابة كلمة المرور وسجل خروج من الحساب السعودي وسجل بالحساب الأمريكي وحدث التطبيقات.

الطريقة السابقة صالحه لنظام iOS 6 لأنه يرقي التطبيقات دون سؤالك عن كلمة المرور، أما إذا كنت على iOS 5 وما قبله وتعاني من هذه المشكلة ونقصان رصيدك، فقم بالتحديث بواسطة المزامنة مع الآي تيونز وليس من الجهاز نفسك إلا إذا كنت تتذكر أي التطبيقات قمت بشرائها من أي حساب.

هل واجهت هذه المشكلة ووجدت رصيدك يتناقص بدون سبب معلوم؟ شاركنا تجربتك

مقالات ذات صلة