reiboot

ذكرنا في مقالات سابقة بعض من الشائعات التي تدور حول أجهزة آي-فون القادمة هذا العام. يمكنك مراجعتها من هنا. ولا زالت تتوالى التسريبات والشائعات بين الحين والآخر وستكثر مع اقتراب الإعلان الرسمي عن تلك الأجهزة. وبالأمس فقط تم نشر تقرير يكشف تسريبات هائلة تحوي تفاصيل أكثر حول نماذج الآي-فون القادمة هذا العام.

آخر ما ورد من تسريبات حول أجهزة أبل القادمة


شائعات عن مواصفات أجهزة آي-فون 2019

قام المحلل الشهير مينج تشي كو  بنشر تفاصيل عدد من الميزات الجديدة المثيرة للاهتمام التي تخطط آبل لجلبها إلى تشكيلة أجهزة آي-فون 2019 وهي كالتالي:

◉ جميع أجهزة الآي-فون القادمة هم خلفاء لأجهزة الآي-فون الحالية. وهذا معناه أننا سنرى آي-فون XR الجديد بشاشة LCD مقاس 6.1 بوصة، وآي-فون XS بشاشة OLED مقاس 5.8 بوصة، وآي-فون XS Max بشاشة OLED مقاس 6.5 بوصة. والغريب هنا هو بقاء آي-فون XR بنفس شاشة LCD الأمر الذي تذمر منه كثير من المستخدمين. ويتوقع “كو” بأن يتم تغييرها إلى OLED في وقت لاحق ولكن ليس هذا العام.

◉ تتميز هذه الأجهزة وفقا للتقرير على بطاريات أكبر، وشحن لاسلكي ثنائي وهذا يعتبر نقطة مثيرة للاهتمام، وجهاز Face ID متطور بدرجة كبيرة.

◉ على عكس الشائعات السابقة، لن تتخلى أبل عن منفذ Lightning لحساب USB-C، ربما يكون في وقت لاحق من هذا العام.

◉ تخطط أبل لإضافة تقنية (Ultra-Wide Band) أو UWB وهي تقنية جديدة تعرف باسم النطاق الترددي فائق العرض، التي يمكن أن تستبدل بتقنية Wi-Fi في المستقبل القريب. وأهم ما يميز تلك التقنية هو قدرتها على ارسال البيانات بضعف سرعة تقنية Wi-Fi مما يضمن جودة التدفق الرقمي خاصة أجهزة العرض والتلفاز وغيرهما. ومن أهم ما يميز تلك التقنية أيضا، هو  أنها تساعد في تحديد المواقع في الأماكن المغلقة والملاحة.

◉ ويؤكد “كو” الشائعات السابقة التي تتعلق بالعدسة الثلاثية لكاميرا الآي-فون، وأنها ستقتصر فقط على آي-فون XS Max 11. وبالتأكيد سيكون هناك تحسينات كبيرة في الكاميرات الخاصة بالجهازين الآخرين.


مزيد من التقارير تشير إلى تطوير آي-فون قابل للطي

عند ذكر هاتف قابل للطي يتبادر إلى الأذهان هاتف سامسونج القابل للطي، الذي فتح بابا جديدا على مصراعيه للمنافسة من قبل العديد من شركات تصنيع الهواتف وعلى رأسها شركتي هواوي وشاومي.

 وفي هذه الأثناء، تشير التقارير والأدلة أن أبل تدعم فكرة الهاتف القابل للطي، وأنها عاكفة في سرية تامة على تطوير نموذجها القابل للطي، وتم الحصول بالفعل على دليل يوضح أنه جاري تطوير هذا الهاتف بالفعل.

ويتوقع أن يحتوي هذا الهاتف على شاشتين أو ثلاث، بالإضافة إلى مفصل أو مفصلين. وسيطوى هذا الهاتف داخليا وخارجيا. ويمكن جعل الهاتف على شكل هرم حتى يتسنى لشخصين مشاهدة فيديو أو الاستمتاع باللعب الجماعي في نفس الوقت.

ويبدو أن أبل تدرس أنواعا مختلفة من الأجهزة القابلة للطي ليس مقتصرا على الهواتف وإنما يشمل أجهزة أخرى تصنعها آبل مثل أجهزة الآي-باد والماك بوك. وبما أن شاشات LCD ليست مرنة، فسيتم تقديم شاشات OLED التي تسمح بانحناء الشاشة.

وتكمن سرية العمل على هواتف قابلة للطي، حتى يتم إخفاء التصميم عن سامسونج، الأمر الذي يجعل آبل تعتمد على شاشات من LG كما أشار تقرير نشر في أواخر عام 2017. الأمر الجدير بالذكر أنه يحتمل ألا نرى ذلك النموذج قريبا.


وأخرى عن سماعات AirPods 2

من الشائعات التي اطلقت هذا الأسبوع أيضا، أن آبل ستقوم بإطلاق AirPods 2 محدثة وبخيار اللون الأسود. وأما عن موعد اطلاق تلك السماعات، فيبدو غير واضح. وأشار موقع Onleaks إلى أنه لن يتم اطلاقها قبل الخريف.


وشائعات عن موعد مؤتمر WWDC 2019

تشير جميع المؤشرات إلى أن موعد مؤتمر أبل للمطورين WWDC 2019 سيكون في الفترة ما بين 3 يونيو حتى 7 يونيو في سان خوسيه، كاليفورنيا. وسيتم الكشف فيه عن نظام تشغيل iOS 13 ونظام   MacOS 10.15 وغير ذلك الكثير.


وأنباء عن استحواذات جديدة

ظهرت أنباء تفيد بأن أبل استحوذت هذا الأسبوع على شركة التسويق الرقمي DataTiger. وكذلك قامت بالاستحواذ على شركة Pullstring أسست عام 2011 وكانت تركز على إنشاء تطبيقات صوتية تفاعلية لألعاب الأطفال مثل منزل باربي ‘الذكي’ ثم تصميم ونشر تطبيقات الصوت. ووسعت الشركة تركيزها في وقت لاحق على منتجات إنترنت الأشياء.

ويمكن لمثل هذا الاستحواذ الأخير، أن يلعب دوراً مهماً لشركة أبل في الوقت الذي تواصل فيه العمل على تحسين سيري، ويعتقد الكثيرون أن هذا هو السبب وراء هذا الاستحواذ.

هذا كل ما ورد من تقارير وشائعات حول أجهزة آبل القادمة في الأيام القليلة الماضية. فما الشيء الذي أثار اهتمامك في تلك الشائعات؟ أخبرنا في التعليقات.

المصادر:

bgr | bgr | forbes | 9to5mac

مقالات ذات صلة