بعد انتشار الإشاعات والخدع والكذب في المنتديات وعبر البريد والشبكات الإجتماعية، أصبح واجب علينا في آي-فون إسلام أن نقف وقفة لنخبرك أن لا تصدق كل ما يقال لك حتى وإن شاهدته بعينك فقد تخدعك التقنية كما تفيدك وأعرض الأمر علينا حتى نقوم بكشف الحقيقة لك.

وصلتنا عشرات الرسائل خلال الفترة الماضية وكان معظمها يتحدث عن التالي:

تحذيييير إلى الجميع لقد وافقت أبل على صدور تطبيق NumberBook وهو تطبيق يخترق الخصوصية ويسرق الأرقام الخاصة بك وأصدقاءك ويتجسس على المستخدمين وقد حذرت آي-فون اسلام منه في مقال سابق. فلا تقوموا بتحميل هذا التطبيق لكي لا يسرق الأرقام في جهازك وفيها أرقام زوجتك وبناتك، لا نعلم كيف وافقت أبل على هذا التطبيق، انشر هذا التحذير فربما تنقذ أحد الضحايا.

فهل هذا حقيقي وهل وافقت أبل على تطبيق يخترق الخصوصية ويسرق أرقام المستخدمين؟ الحقيقة هى لا. فالتطبيق لا يقوم بسرقة الأرقام من جهازك ولا يمكنه ذلك، أما عن كيف يقوم التطبيق بإظهار أسماء أصدقاءك فالفكرة هى أن هناك تطبيقات تقوم بالفعل بسرقة قائمة الأسماء وهذه النوعية موجودة في متجر السيديا ومتجر أندرويد فربما قام صديق لك بتحميل هذه النوعية من البرامج وفي ثوان يتم سرقة كل قائمة الأسماء الموجودة في جهازه ورفعها على سيرفرات الشركة التي تقوم بدورها ببيع قائمة الأسماء إلى شركات دعاية وأي شخص أو جهة تطلب منها ملايين الأرقام والأسماء التي لديها، تطبيق NumberBook لا يقوم بسرقة قائمة الأسماء لكنه فقط يمكنك من البحث عن الأرقام في سيرفرات الشركة فربما كان رقمك مسجل في أحد الأجهزة التي تم سرقة قائمة أسماءها، فإذا اتصل رقم غريب بك فيمكنك البحث عن هذا الرقم في التطبيق فربما يكون مسجل به.

سبب الخلط والخوف هو أن هناك تطبيق بنفس الاسم NumberBook في السيديا والأندرويد وهو يقوم بالفعل بسرقة قائمة الاسماء في جهازك ورفعها على سيرفرات الشركة، لكن التطبيق الذي يوجد في الاستور فقط يبحث ولا يمكنه الوصول إلى الأرقام ولا تنس أن نظام iOS 6 يمنع أي تطبيق من الوصول إلى أرقامك بدون موافقتك، تذكر دائماً أن استخدامك لهذه النوعية من التطبيقات من السيديا وغيرها والتي تحصل على أرقامك هو يعتبر خيانة منك لكل شخص قام باعطائك رقمه وقمت أنت بمنحه للتطبيق بدون موافقه مسبقة منه، ويمكنك الرجوع إلى مقالنا السابق الذي نوضح خطورة مثل هذه التطبيقات، أما تطبيق نمبربوك الموجود في متجر البرامج فهو آمن وتذكر دائماً:


لا تدع أحد يخدعك. وإن خدعوك فلا تقلق سوف نكشف خداعهم في حلقات…

كشف الحقيقة

مقالات ذات صلة