reiboot

كل ثلاثة أشهر تعلن أبل عن نتائج ربع مالي وفيه تذكر عدد الأجهزة التي تم بيعها والعائدات والأرباح والعديد من التفاصيل الأخرى. ويبدأ العام المالي لشركة أبل في 1 أكتوبر من كل عام -راجع نتائج أبل في عام 2014 هذا الرابط– في الأسطر التالية سنقوم بتحليل نتائج أبل المالية للربع الأول من عامها المالي 2015.

ماذا أعلنت أبل في تقرير الربع المالي الأول لـ 2015؟

أعلنت شركة آبل عن نتائجها المالية للربع الأول من السنة المالية الذي انتهى في الـ 27 من شهر ديسمبر الماضي، وصرح فيها الرئيس التنفيذي للشركة “تيم كوك” أن أبل حققت فيها عائدات إجمالية 74.6$ مليار منها أرباح صافية 18$ مليار.

كما ذكرت أبل عدة أرقام كالتالي:

  • حققت أبل عائدات إجمالية تقدر بـ 74.6 مليار دولار مقارنةً بـ 57.6 مليار دولار أي بزيادة 30% للربع المماثل له من عام 2014.
  • حققت أبل صافي أرباح يقدر بـ 18 مليار دولار مقارنةً بـ 13.1 مليار دولار أي بزيادة 38% للربع المماثل له من عام 2014.
  • تم بيع 74.5 مليون جهاز آي فون مقارنة بـ 51 مليون جهاز للربع المماثل من 2014.
  • تم بيع 5.5 مليون جهاز ماك مقارنة بـ 4.8 مليون جهاز أي بزيادة 14% للربع المماثل من 2014.
  • تم بيع 21.4 مليون جهاز آي-باد مقارنةً بـ 26 مليون جهاز أي أقل 20% للربع المماثل من 2014.
  • قامت أبل ببيع الجهاز رقم مليار من iOS، وكان جهاز آي-فون 6 بلس بسعة 64GB ولون أسود (الآي فون 663 مليون من المليار).

Apple Q1 Chart


تفوق الآي-فون

iPhone

عندما نتحدث عن الآي-فون فنحن نتحدث عن الجهاز الذي يوفر العائد الأكبر لأبل تخيل ثلثي عائدات أبل تأتي من الآي فون! ودائماً والربع الأول من كل سنة يكون هو الربع الأهم للشركة حيث يعد الربع التالي لمؤتمر الكشف عن الآي-فون. فكما قال السيد تيم كوك الرئيس التنفيذي للشركة “هذا الربع كان رائعاً!” و أضاف “كنا نبيع 34000 جهاز آي-فون كل ساعة” ففي نهاية هذا الربع تم بيع الجهاز في أكثر من 130 دولة حول العالم.


الآي-باد يواصل الإنهيار

ليست دائما تبدو الأمور بخير بالنسبة للآي-باد، فهذا الربع حقق الآي-باد مبيعات أقل بكثير من الربع المماثل من عام 2014 والذي كان يلي الكشف عن الآي باد Air وميني ريتنا وقتها. ففي الربع الأول من العام الماضي قامت أبل ببيع 26 مليون جهاز آي-باد وهذه السنة قامت ببيع 21.1 مليون جهاز أي أقل ما يقرب الـ20%. أبل لم تقوم بتطوير الآي-باد أو إضافة مزايا خاصة فيه سوى توفير اللون الذهبي والبصمة مع تطوير المعالج، طبيعي أن يكون دورة تطوير الآي باد أطول من الآي فون، ولكن النتائج تقول بأن المستخدم يحتاج شيء مختلف. وهذا الإنهيار قد يكون سبب الآي-فون 6 بلس، فجهاز بحجم 5.5 إنش قد يؤثر على مبيعات الآي-باد ميني والحل كما أظهرت الشائعات هو في أن تقوم آبل بإصدار آي-باد 12.9 بوصة وهذا سينافس كثير من سوق الأجهزة اللوحية لعدة شركات مثل سامسونج.


موعد شحن ساعة أبل

Apple-Watch-Apps

وأخيراً قدمت أبل خبر مسرب عن عمد، ففي وسط حديث تيم كوك عن المبيعات ذكر أن الأشهر القادمة سوف تشهد منتجات رائعة مثل الساعة التي سيبدأ شحنها في أبريل (الربع المالي الثالث) وهذا يعد تأخر ملحوظ في الشحن حيث وعدت أبل أن توفر الساعة بداية العام وليس بعد مرور أكثر من 3 شهور.


 تعليق آي-فون إسلام

أبل حققت نتائج غير مسبقة هذا العام، بالطبع تغيير كلي في شكل الآي-فون أدى لهذه النتائج. وبالنسبة للآي-باد فنتنمى أن نرى تغيير جذري في الجهاز، قد يكون هذا التغيير بإضافة حجم جديد لعائلة الآي-باد أو بإضافة قلم ستايلس. وبالنسبة للأجهزة القابلة للإرتداء فكما ذكرنا سيبدأ شحنها في شهر أبريل القادم.

ما رأيك في عائدات أبل وتحقيق الآي فون لأرقام تاريخية؟ وهل تتوقع أن يواصل الآي باد الإنهيار؟

مقالات ذات صلة