الكثير يسأل هذا السؤال بعد التحديث إلى iOS 11، متى سوف يتم تحديث تطبيقاتكم القديمة لتعمل مع iOS 11؟ والإجابة على هذا السؤال ليست سهلة… اولاً يجب أن نجيب على سؤال لماذا لا تعمل بعض التطبيقات على iOS 11؟ وهل كل التطبيقات يمكن تحديثها بسهولة؟ ولماذا لم نحدث تطبيقاتنا وغيرنا الكثير من المطورين العرب والأجانب؟

 

لماذا لا تعمل بعض التطبيقات على iOS 11؟

أبل قررت إيقاف كل التطبيقات التي تم تطويرها ببنية 32Bit (سرعة نقل البيانات الى المعالج)، وقامت بهذه الخطوة حتى تقوم بحذف كل حزم التطوير القديمة من نظام التشغيل iOS 11، وبذلك لا تشغل هذه المكتبات وأكوادها مساحة زائدة ولا تعطل مصادر النظام في تشغيل هذه الأكواد القديمة والبطيئة.

وما قامت به آبل رائع وشجاع، وليس هذا فقط، فلم تقف آبل عند هذا الحد بل قامت بحذف مئات الالاف من التطبيقات من متجر البرامج، بينما الشركات الأخرى تتباهى بعدد التطبيقات في متجرها، قامت آبل بالقضاء على عدد ضخم من التطبيقات القديمة والغير محدثة ولسان حالها، نحن نهتم بالجودة وليس عدد التطبيقات.

اذاً في النهاية من وجهة نظرنا ما قامت به آبل يصب في مصلحة المستخدم، وليس المطور، وايضاً حتى تكون آبل رائدة في دعم بنية 64Bit وهي أول من دعمها في الهواتف المحمولة وهي المسؤولة عن سلاسة النظام وسرعة استجابة التطبيقات.

 

لماذا اذاً لا يحدث المطورون تطبيقاتهم لتعمل ببنية 64Bit؟

لأن التحديث ليس سهل أو بسيط، فمعظم التطبيقات تم تطويرها بإصدار قديم من أداة التطوير XCode وحتى يتم بناء نفس التطبيق بآخر إصدار من XCode يظهر العديد من الأخطاء التي تتطلب في بعض الأحيان كتابة معظم أكواد التطبيق من جديد، وهذا الأمر شاق ويتطلب وقت ومجهود والكثير من المال لتحقيقه.

 

حتى لو تطلب الأمر مجهود ومال، ما ذنب المستخدم؟

المشكلة ان المستخدم يعتقد انه عندما يشتري تطبيق فمن حقه أن يحدث هذا التطبيق ويطور طوال حياته وأن يورثه لأبنائه، ولما لا فقد دفع فيه 3$ دولارات كاملة، والحقيقة أن هذا المفهوم خطأ فليس كل التطبيقات يمكنها أن تطور للأبد خاصة التطبيقات التي يدفع ثمنها مرة واحدة، فالمطور يفقد القدرة في وقت ما على زيادة المبيعات وبالتالي عندما يتوقف التطبيق عن إدخال ثمن يكفي تكلفة التحديثات يتوقف المطور، المستخدم يدفع ثمن التطبيق كما هو وكما اشتراه وليس له حق في ان يحدث هذا التطبيق أو يتم زيادة إمكانياته لأن التطوير وصناعة التطبيقات عمل مثل أي عمل عندما يتوقف هذا العمل عن در أرباح لا يستمر الشخص فيه.

لو توقف فيسبوك او تويتر او اي تطبيق عن در أرباح سوف تتوقف الشركة عن تطويره ولن تدعمه أو تحدثه وفي النهاية يتم إغلاقه، وهناك أمثلة كثيرة لتطبيقات بثمن أو مجانية توقف تحديثها أو تم إغلاقها بسبب عدم جدوى الاستمرار فيها.

 

انا لن اسماحكم على عدم تحديث التطبيقات؟

هذا ما سمعناه للأسف من بعض المستخدمين، الذين استخدموا تطبيقات المطورين لسنوات، واليوم بعد أن قامت آبل بإيقاف هذه التطبيقات، يقولون للمطورين أنه لن يسامحهم، خلال هذه السنوات ربما لم يسمعوا منهم كلمة شكر او دعاء بالخير، لكن الآن يسمعون اخيراً أنه لن يسامحهم وعن ماذا؟ عن شيء قامت به أبل، فأبل هي من قامت بإيقاف عمل التطبيقات وأبل هي من صعبت تحديث هذه التطبيقات، وكل هذا كما ذكرنا لمصلحتك وليس لمصلحة المطور، وفي النهاية المطور هو من يتحمل التكلفة، وانت لن تسامح هذا المطور ولا يوجد لديك أي مشكلة مع الشركة الضخمة العملاقة التي إذا أرادت أن تجعل هذه التطبيقات تعمل أو تسهل تحديثها لقامت بذلك. لذلك لا نعتقد ان المطور يلام فقد قام بعمله على أكمل وجه وجعل العديد من المستخدمين سعداء لأطول وقت وأدى مهمته، وإذا كان هناك من يلام على هذا الأمر، نلوم الذي قام بقتل تطبيقات المطورين، نلوم القاتل وليس الضحية.

آبل صحابة متجر البرامج وليس المطور

عندما تقوم بشراء تطبيق من متجر البرامج تشتريه من آبل وليس المطور، وإذا كان هذا التطبيق يحمل أي خلل يجب عليك التواصل مع آبل لرد ثمنه لك، وإذا كنت متضرر أن التطبيقات توقف عملها ولا يكفيك المدة التي استخدمتها فيها وترى أن لك أي حق، تواصل مع آبل وطالبهم برد ثمن التطبيق.

 

لا أمل حتى بتطوير تطبيقات جديدة؟

لا نعلم بخصوص معظم المطورين، فمنهم من أخبرنا أنه يعمل على تحديث التطبيقات ولكن هذا سوف يأخذ بعض الوقت، ومنهم من قام بالفعل بحذف التطبيقات القديمة او حذفتها لهم آبل، أما نحن فقد توقفنا عن تطوير التطبيقات منذ عدة أعوام، والسبب هو  تغير مناخ تطوير التطبيقات الذي أصبح لا يعتمد على بيع التطبيق، وإنما في الغالب على الإعلانات وبيع معلومات المستخدم، وفي الوطن العربي الإعلانات لا تدر أي دخل يكفي خاصة إذا راعى المطور حذف الإعلانات السيئة، ونحن قمنا بدورنا بفضل الله وهناك العديد من المطورين العرب الآن والعديد من التطبيقات الرائعة، فقد وضعنا أسس التطبيق الجيد منذ نشأة متجر البرامج ومعظم التطبيقات سابقة لعصرها، حتى أن بعض تطبيقاتنا القديمة التي لم تحدث منذ سنوات مازالت أفضل من الكثير من التطبيقات الحديثة.

 

ما الحل اذاً، انا متعلق بهذه التطبيقات بشدة؟

التعلق بالتطبيقات القديمة وعدم التغيير والبحث عن الجديد هو ما يجعل مطورين لديهم تطبيقات رائعة يفقدون الأمل في ان يحصلوا على مستخدمين لتطبيقاتهم. جرب تطبيقات جديدة ابحث في متجر البرامج عن تطبيقات تقوم بنفس عمل التطبيقات القديمة. حاول التأقلم مع التغير، انتهت هذه التطبيقات ولن تعود، كما غيرت من نوكيا الى الاي فون غير تطبيق بأخر أفضل منه.

 

حقائق غائبة عن المستخدم

التطبيقات تطلب رسوم تشغيل كبير، وإذا كان الربح منها لا يكفي هذه الرسوم احياناً يضطر المطور لإيقاف التطبيق حتى وان لم يكن فيه أي عيب، تطبيق مثل آب-عاد تكلفة تشغيلية تصل إلى 750$ شهرياً، تطبيق مثل المصحف تصل تكلفة تشغيله إلى 300$ شهرياً وتزيد على حسب عدد المصاحف التي يتم تحميلها، تطبيق مثل زامن تكلفة تشغيله 5000$ شهرياً وتزيد على حسب عدد المستخدمين. هذه مجرد أمثلة، التطبيقات لا تعمل من تلقاء نفسها و الخوادم والخدمات ليست مجانية.

 

في النهاية

هناك بعض التطبيقات التي نعمل على تحديثها في الوقت الحالي، وتباعاً سوف يصدر تحديث لكل منها…

Mus'haf | مصحف آي-فون إسلام
مجاني
المطور
i4islam
الحجم85.1 ميجا
الإصدار4.1
التقييم
متاح في متجر البرامج

آي-فون إسلام
مجاني
المطور
i4islam
الحجم47.9 ميجا
الإصدار13.0
التقييم
متاح في متجر البرامج

Arabic TTS - تكلم
3.99
المطور
i4islam
الحجم232.0 ميجا
الإصدار5.0
التقييم
متاح في متجر البرامج

Hijri Reminder - مفكرتي الشخصية
1.99
المطور
i4islam
الحجم18.6 ميجا
الإصدار3.2
التقييم
متاح في متجر البرامج

Speaking Clock - الساعة الناطقة
1.99
المطور
i4islam
الحجم134.4 ميجا
الإصدار3.0
التقييم
متاح في متجر البرامج

Dictionary ( قاموس عربي / انجليزي + ودجيت الترجمة)
3.99
المطور
i4islam
الحجم66.2 ميجا
الإصدار6.4
التقييم
متاح في متجر البرامج

Qibla-AR القبلة في الواقع الإفتراضي
مجاني
المطور
i4islam
الحجم21.8 ميجا
الإصدار3.1
التقييم
متاح في متجر البرامج

App3ad | آب-عاد
1.99
المطور
i4islam
الحجم22.2 ميجا
الإصدار2.7
التقييم
متاح في متجر البرامج

Ela-Salaty: Muslim Prayer Times & Qibla Direction
3.99
المطور
i4islam
الحجم180.1 ميجا
الإصدار4.7
التقييم
متاح في متجر البرامج

Chameleon Keyboard - لوحة مفاتيح كاميليون
1.99
المطور
i4islam
الحجم83.8 ميجا
الإصدار1.3
التقييم
متاح في متجر البرامج

Hisnii - حِصْني
مجاني
المطور
Fahed Mahidi
الحجم77.5 ميجا
الإصدار7.4
التقييم
متاح في متجر البرامج

اما باقي التطبيقات تحتاج إلى إعادة تطوير، لذلك سوف نقوم بوضع مصدرها وأكوادها بحيث تكون مفتوحة المصدر لكل مطور مهتم بإعادة تطويرها او تحديثها، وبذلك يكون هناك أمل أن تتاح مرة أخرى في متجر البرامج، وسوف نعلن عن هذا إن شاء الله عندما يتم تهيئة الأكواد.

ما هي التطبيقات التي خسرتها بعد التحديث إلى iOS 11، وما هو التطبيق البديل الذي تستخدمه الآن؟

مقالات ذات صلة