reiboot

الآي باد ميني جهاز بالنسبه لي غريب ففي البدايه عندما أعلنت عنه أبل كنت من أشد المعارضين له كفكرة وتنفيذ معاً، و لكن بعد اقتنائه منذ أكثر من ستة أشهر لأسباب مهنية بحتة، أصبح الميني من أفضل الأجهزة لدي. أن تفضل جهاز عن جهاز آخر هو أمر شخصي جداً فكل منا له ذوقه واحتياجاته التي تختلف من شخص لآخر ولكنني أردت أن أشاركم تجربتي وأوضح الأسباب التي جعلت الأيباد ميني من أحد الأجهزة التي استخدمها بشكل يومي.


الآي باد والآي باد ميني بالنسبه لي وجهان لعملة واحده، يجب أن تختار أحدهما لأن كل منهما لديه من المميزات والعيوب ما يغني عن الآخر ولن نطيل في توضيح الفارق بينهما ولكني سوف أذكر بعض المميزات التي جعلتني أفضل الآي باد ميني:

  • خفة وزن الآي باد ميني وسهولة حمله جعلته الجهاز المفضل لي عند القراءه فقد تمكنت من استخدامه لساعات طويلة بدون إرهاق يدي وفي نفس الوقت سهولة التنقل به لمختلف الاماكن ساعدتني علي إنهاء العديد من الكتب والمجلات.
  • إن استخدامه لم يشتمل فقط على الكتب والمجلات بل كل صفحات الإنترنت المختلفة أصبحت لها لذة خاصة عند القراءه لم أجدها في الآي باد أثناء التنقل بشكل أخص.
  • اختلاف حجم الشاشه بين الآي باد والآي باد ميني لم يؤثر على مطلقاً فكل ما كنت أفعله بالآيباد الكبير أصبح أسهل وأكثر سلاسه على الآي باد ميني، ففي النهايه أغلب الأعمال التي تحتاج إلى تعدد المهام من تحرير للصور والفيديو أو كتابه المقالات مازلت أمارسها علي جهاز الكمبيوتر بشكل أسرع وأفضل.
  • فرق السعر بين الآي باد والآي باد ميني أحد العوامل التي قد تساعد في الاختيار مع الأخذ في الاعتبار أن الاختيار بينهما هو تفضيل شخصي للغاية.

مستقبلاً…

بالتأكيد سوف أقوم إن شاء الله بالتجديد عندما يصبح الآي باد ميني بتقنية الريتنا فذلك سوف يجعله أفضل بكثير وسوف أختار مساحة كبيرة مثل 32 أو 64 أو 128 جيجابايت، لأن في هذا النوع من الأجهزة كلما زادت المساحه كلما زادت القدره على استخدام الجهاز، وبالطبع سوف يكون اختيار نسخة “4G” حتي أتمكن من استخدام الإنترنت خارج المنزل بسرعة كبيرة. أما بالنسبه للمواصفات أتمني أن تقوم أبل بتحسينها وفي نفس الوقت الحفاظ علي نفس نطاق السعر.

إذاً هل تقوم بشراء آي باد ميني الآن أم تنتظر الإصدار القادم؟

من وجهة نظري إذا لم يكن هناك سبب يفرض عليك شراء واحد الآن فأنصحك بالانتظار ففي النهايه الجهاز القادم بإذن الله سوف يكون بالتأكيد أفضل. ويتوقع أن تصدر أبل النسخة الجديدة من الآي باد في أكتوبر القادم.


الخلاصة

الآي باد ميني جهاز جميل أنا اعتبره أفضل جهاز للتنقل بعد الآيفون، قد يتسرع البعض في الحكم عليه ولكن بمجرد أن تفكر في استخداماتك الفعليه للآي باد قد تري أن الأفضل لك في الحقيقه هو جهاز صغير يسهل حمله و في نفس الوقت يحتفظ بجميع مزايا الآي باد.

هل جربت الآي-باد ميني؟ أخبرنا عن تجربتك وهل تنصح به؟

مقالات ذات صلة