reiboot

لأنها الأفضل دائما، تسعى آبل لأن تُظهر ذلك بشكل قوي للآخرين ولهذا ومن حين لآخر تقوم بتقديم ميزات ووظائف محسّنة وتطبيقات جديدة خلال مؤتمرها السنوي للمطورين (ملخص المؤتمر من هنا) وتلك الميزات أو التطبيقات تكون مشابهة لتطبيقات أخرى تابعة لطرف ثالث في إشارة من آبل إلى أنها تحب ما توفره تلك التطبيقات للمستخدمين من ميزات مفيدة لكنها في نفس الوقت تُرسل رسالة مفادها أنها تقوم بالعمل أفضل منهم، ولهذا سوف نتعرف خلال السطور التالية على بعض الأشياء التي قتلتها آبل خلال مؤتمر WWDC 2022.


مدير كلمات المرور

شركات مثل مايكروسوفت وجوجل وآبل وغيرهم، يحاولون منذ سنوات التخلص من كلمات السر التقليدية واستبدالها بطرق بيومترية بديلة مثل بصمة الإصبع والوجه لتكون أكثر فعالية في تعزيز وحماية بيانات المستخدم وهذا ما حدث عند الإعلان عن نظامي macOS Ventura و iOS 16 حيث تريد أبل تخليص العالم من تطبيقات مديري كلمات المرور عبر مفاتيح المرور الجديدة وهي عبارة عن مفاتيح رقمية فريدة Passkeys تظل على جهازك ولا يتم تخزينها على خادم ويب ولهذا لا يمكن لأي شخص الوصول إليها بأي طريقة ومن خلال منظومة أبل الجديدة التي سوف تحل محل كلمات السر العادية، يمكنك تسجيل الدخول عبر ضغطة من إصبعك أو عبر التعرف على الوجه وسوف تتم المزامنة دون الحاجة لكتابة كلمة سر تقليدية، هذا يعني أن مديري كلمات المرور مثل LastPass و 1Password وغيرهم قد يختفون إلى الأبد.


تطبيقات الأدوية

هناك العديد من التطبيقات الصحية الموجودة على متجر آب ستور وإحدى وظائفها هي تنبيهك عندما يحين وقت تناول الدواء الخاص بك ولكن يبدو أن تلك التطبيقات لن تتواجد الفترة القادمة بعد وصول نظام watchOS 9 والذي يتضمن تطبيق جديد للأدوية من خلاله يمكن تتبع كل شيء من الوصفات الطبية للمكملات والفيتامينات كما يستطيع المستخدم إضافة دواء للتطبيق بكل سهولة عبر استخدام كاميرا الآي-فون لقراءة الملصق على علبة الدواء وهناك ميزات أخرى مثل إعداد جداول زمنية وتذكيرات بموعد الأدوية الخاصة بك ويمكن للتطبيق تنبيهك أيضا عند استخدام أدوية قد تتعارض مع أدوية أخرى.


كاميرا الويب

عادت كاميرات الويب مرة أخرى بعدما اختفت بسبب جائحة كورونا حيث بدأ الاعتماد  على كاميرات الويب بدلا من الكاميرا المدمجة في أجهزة اللابتوب والتي لم تكن جيدة بما يكفي أثناء مكالمات الفيديو والاجتماعات على الإنترنت ومع ذلك لن تكون هناك فرصة لكاميرا الويب بعدما أعلنت أبل عن نظام الماك macOS Ventura والذي سيتيح لمستخدمي الشركة الاعتماد على كاميرا الآي-فون ككاميرا ويب تعمل لاسلكيا ويمكن تركيبها على جهاز الماك بكل سهولة.


شاشة عدادات السيارة

تقوم الشركات بتصنيع سيارات جيدة ولكنهم سيئون عندما يتعلق الأمر بالبرامج وواجهة المستخدم للشاشات داخل السيارة، ولكن كل شيء سوف يتغير مع منظومة CarPlay لآبل والتي قدمت لنا نظرة خاطفة عن قدراتها ومستقبلها حيث ستكون جزء من السيارة وحينها ستكون قادراً على التحكم بالسيارة من خلالها ودون الحاجة لاستخدام أزرار السيارة، والجيل التالي من منظومة كار بلاي سوف يوفر لك معلومات الملاحة التي تحتاجها بجانب سرعة السيارة ودورات المحرك وسرعة الرياح ومستوى الوقود لديك.


ماك بوك برو مقاس 13 بوصة 2020

بالنسبة لمنتجات آبل، يبدو أن المنتج الوحيد الذي أوقفته الشركة خلال مؤتمر WWDC الخاص بها كان ماك بوك برو مقاس 13 بوصة لعام 2020 وكان هذا الجهاز يحتوي على شريحة M1 بالداخل واستبدلته بالجهاز الجديد الذي أعلنت عنه وهو ماك بوك برو مقاس 13 بوصة 2022 والذي يعمل عبر معالجها الجديد القوي M2.


تطبيقات إزالة الخلفية من الصور

باستخدام التعلم الآلي المتطور، سوف يسمح نظام iOS 16 للمستخدمين بعزل واستخلاص أي عنصر من صورة ثم سحب وإفلات هذا العنصر كصورة مستقلة يمكن استخدامها فيما بعد بكل سهولة ونظرًا لأن الميزة تتطلب التعلم الآلي وتحليل الصور، فهي ستكون متاحة على أجهزة الآي-فون التي تعمل بشريحة A12 Bionic أو الأحدث ومع ذلك بمجرد إتاحة النظام الجديد وتلك الميزة، سوف تنتهي تطبيقات إزالة الخلفية من الصور، تماماً مثل تطبيقنا

‎BG Remover AI
المطور
متاح في متجر البرامج

أخيرا، هذه كانت أهم الأشياء التي تعتزم أبل قتلها قريبا واستبدالها بميزات أخرى رائعة وصراحة هي على صواب فيما تفعله لأن أهم ما يميز آبل أنها عندما تكشف عن ميزة موجودة بالفعل في نظام آخر، تقدمها بشكل متطور وأكثر قوة ولهذا هي الأفضل دائما.

ما رأيك في ميزات آبل التي سوف تقضي على تطبيقات شهيرة، أخبرنا في التعليقات

المصدر:

gizmodo

مقالات ذات صلة