في الوقت الحالي أصبح العدد الأكبر من الموظفين في المجالات المختلفة يعمل من المنزل، وهذا الوضع كان موجود أيضًا قبل جائحة فيروس كورونا لكن الأنظار لم تكن مصوبة ناحيته بهذا الشكل! وسواء كنت تعمل من المنزل، لديك الكثير تنجزه بشكل عام أو حتى لديك دراسة صعبة ففي هذا المقال سنشارك أفضل النصائح والاستخدامات حول زيادة الانتاجية على الآي-فون الخاص بك حتى يساعدك على الإنتاج بدلًا من أن يكون عائقًا أمامك!

هل تعمل من المنزل؟ كيف يمكن للآي-فون الخاص بك الزيادة من إنتاجيتك


استخدام ميزة حدود التطبيقات “App Limits” للحد من التشتت

ضمن مميزات وقت الشاشة Screen Time التي توفّرها أبل لهواتفها نجد ميزة رائعة تحمل الاسم App Limits أو حدود التطبيقات وهذه الميزة تضيف لك حد أقصى من الوقت لاستخدام التطبيقات بشكل يومي حتى لا تجد نفسك تسرف في استخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي وتترك عملك جانبًا!

للوصول لهذه الميزة قم بالدخول للإعدادات ومن ثم وقت الشاشة Screen Time ثم ميزة حدود التطبيقات App Limit، ولكي تبدأ في تطبيق الميزة قم بالضغط على Add Limit أو إضافة حد أقصى ومن خلال نفس الإعدادات سيمكنك أن تحدد حد أقصى وستتمكن من تقسيم التطبيقات لمجموعات حسب الأهمية وتحدد حد أقصى من الوقت لكلًا منها! أيضًا ومن خلال خيار Customize Days أو تخصيص الأيام داخل الإعدادات يمكنك أن تستثني بعض الأيام من هذه الميزة، وهي بالطبع أيام الإجازات.


استخدام ميزة Down Time للحد من التشتت

هذه الميزة تقع أيضًا ضمن مميزات وقت الشاشة Screen Time، وعلى عكس الميزة السابقة والتي تتناول التطبيقات نفسها فميزة Down Time أو وقت التوقف تتحكم في الآي-فون بالكامل! من خلال هذه الميزة يمكنك أن تحدد كمية إجمالية من الوقت لاستخدام الهاتف بشكل يومي سواء كان لك أنت أو لأطفالك.

من خلال خيارات Down Time أو وقت التوقف يمكنك أن تحدد وقت توقف الآي-فون أو الحد الأقصى للوقت، كذلك سيكون بإمكانك إضافة تطبيقات محددة لكي تعمل باستمرار دون أي توقف حتى وبعد توقف الآي-فون الخاص بك بشكل مؤقت وهذه التطبيقات هي الأساسية مثل المكالمات، الرسائل وفيستايم.

كما ترى من الإعدادات جهة اليمين، يمكنك أن تفرض الميزة على أيام الأسبوع بالكامل أو على أيام محددة لاستثناء أيام الإجازات.


ابقى متحفزًا ونشيطًا من الناحية البدنية

نحن لسنا بأطباء، لكن من المتعارف عليه أن الإنسان بحاجة للحركة بشكل مستمر لسلامة جسده من ناحية وللحفاظ على تدفّق الدم في كافة أرجاء جسمه! وفي هذه الحالة وإن كنت تمتلك ساعة أبل أو أي سوار مخصص للياقة البدنية فستجد أنه يخبرك كل فترة بأن تتحرك عندما يلاحظ أنك جالس منذ فترة! لكن ماذا إن كنت لا تمتلك أي جهاز من هذا النوع؟

هنا يأتي تطبيق Georgie المجاني والبسيط والذي يقوم بسد هذه الفجوة، هذا التطبيق اللطيف يرسل لك إشعار كل 60 دقيقة يخبرك فيه أنك بحاجة لأن تتحرك والأمر هنا تلقائي فالتطبيق لن يعرف بالتأكيد ما إذا كنت قد تحركت أو لا خصوصًا إن كان هاتفك على المكتب أو بعيد عنك، كذلك فهو يرسل لك إشعارًا كل ساعتين لكي تقوم بعمل تمرينات الإطالة Stretching البسيطة.

Georgie
المطور
R-U-ON
الحجم14.7 ميجا
الإصدار1.0.1
التقييم
متاح في متجر البرامج


احصل على قدر مناسب من الرياضة يوميًا

نحن هنا مازلنا على افترضنا أنك لا تمتلك ساعة أبل وفي أي حال من الأحوال فأنت تحتاج لتمرينات رياضية بشكل يومي للحفاظ على صحتك أو حتى لدعم النظام الغذائي الذي تتبعه، وهناك نوعية مشهورة من التمرينات وهي التي تتم بالكامل خلال 7 دقائق فقط، ولكي تعلم ما تحتاج لفعله بالضبط فالأفضل لك أن تستخدم تطبيق متخصص، وفيما يلي نشارككم واحد من أول التطبيقات التي دعمت هذه الفكرة على الإطلاق وهو الموجود لأندرويد أيضًا.

التطبيق وكما يمكنك أن تتوقع سيوفر لك كل ما تحتاجه من أدوات لكي تمارس رياضتك السريعة في سلام وبسلاسة، سيوفر لك التطبيق موقِّت، رسم توضيحي متحرك لكيفية أداء التمرين وأدوات وإعدادات أخرى عديدة.

J&J Official 7 Minute Workout
المطور
Johnson & Johnson Health and Wellness Solutions, Inc.
الحجم214.5 ميجا
الإصدار2.8.3
التقييم
متاح في متجر البرامج

لا تقلل أبدًا من أهمية الرياضة في حياتك، حقًا بضع دقائق بشكل يومي ومستمر أفضل من أن تمارس الرياضة لساعات في يوم ما وتتوقف بعدها لأسابيع!


جرب بعض التأمل والاسترخاء

فيما سبق منعنا التطبيقات من أخذ كل وقتك، وضعنا حد لعمل الهاتف في الأساس، تابعنا الحركة المستمرة والرياضة، الآن وبعد إنجاز عملك أنت وبلا شك بحاجة لبعض الاسترخاء والراحة لشحن تركيزك وطاقتك، وهنا يوصي الخبراء عادة بتمرينات التأمل واليوجا.

يمكنك أن تستخدم تطبيق Headspace والذي حقق نجاحًا مبهرًا في الأشهر السابقة خصوصًا بعد حجر الناس لأنفسهم في المنازل، التطبيق سيوفر لك كل المميزات والأدوات التي تحتاجها لتصفّي بالك وتشحن تركيزك، وإن كنت لا تحبّذ استخدم تطبيق فننصحك فقط بالجلوس في مكان هادئ جيد التهوية وفي وضع مريح وألّا تفعل أي شيء على الإطلاق حتى تسترخي قليلًا.

Headspace: Meditation & Sleep
المطور
Headspace Inc.
الحجم96.0 ميجا
الإصدار3.124.0
التقييم
متاح في متجر البرامج


زيادة الإنتاجية على الآي-فون باستخدام هاردوير إضافي

فيما سبق أوضحنا كيف يمكن للآي-فون أن يساعدك على زيادة الإنتاجية في حالة أنك لا تستخدمه في العمل من الأساس وتستخدمه فقط كوسيلة مساعدة، لكن وإن كنت تعمل بأي وظيفة تحتاج منك استخدام هاتفك بشكل مستمر مثل إدارة الشبكات الاجتماعية أو ما شابه فقد تحتاج لبعض الأدوات التي سترفع من الانتاجية بشكل ضخم.

1- استخدم كيبورد لاسلكي

يمكنك أن تحصل على كيبورد لاسلكي داعم للآي-فون من مصادر وأسواق عديدة، من بعض أبرز الأمثلة هو كيبورد Logitech K480 نظرًا لتفوق هذه الشركة في هذا المجال ولفكرته المميزة:

2- استخدم ماوس لاسلكي

بداية من نظام iOS 13 بدأت أبل في دعم الماوس المعتاد الخاص بالكمبيوتر بشكل رسمي على النظام! وهنا أنت لا تحتاج سوى توصيل الماوس اللاسلكي بالهاتف عن طريق البلوتوث وهو الذي سينقل تجربة التصفّح إلى منطقة جديدة كليًا!


3- استخدم شاشة خارجية

في حالة أنك تريد أن تنقل الانتاجية لأعلى مستوى لها على الإطلاق فيمكنك أن تقوم بتوصيل الآي-فون بشاشة خارجية وتعرض محتوياته عليها، يمكنك أن تفعل ذلك من خلال شراء كيبل من نوع Lightning to AV وأبل تبيعه بالفعل، وبعدها ستحتاج فقط لشراء كيبل HDMI إن لم تكن تمتلك واحدًا بالفعل.


استخدام تقنية الطماطم لتقسيم العمل

جلسات العمل الطويلة منهكة جدًا بلا شك ولكي تتجنب أضرارها ننصحك باستخدام تقنية الطماطم Pomodoro لتقسيم العمل على جلسات مدتها 25 دقيقة و5 دقائق من الراحة وهذا النظام سيسمح لك بالعمل والحصول على الراحة بشكل دوري و أوتوماتيكي، وبعد قضاء 4 جلسات عمل تحصل على فترة راحة طويلة تصل إلى 20 دقيقة.

هناك مئات التطبيقات التي تتطبق هذا النظام على كافة المنصات، لكن يمكننا أن ننصحك بتطبيقات مثل Toggl و Focus To-Do نظرًا لتقديمهم لمزيد من المميزات وتوفرهم لكافة المنصات!

Toggl: Time Tracker & Work Log
المطور
Toggl OÜ
الحجم128.6 ميجا
الإصدار2.17.2
التقييم
متاح في متجر البرامج

Focus To-Do: Focus Timer&Tasks
المطور
Shenzhen Tomato Software Technology Co., Ltd.
الحجم101.3 ميجا
الإصدار6.8
التقييم
متاح في متجر البرامج

ما رأيك؟ وهل وجدت ضمن مقالنا لليوم نصائح تحتاجها فعلًا؟ شاركنا في التعليقات، كذلك لا تبخل علينا بنصائحك المشابهة.

المصدر:

GadgetHacks

مقالات ذات صلة